ستجد معنا في منتدانا كل ما تبحث عنه من تاريخ مصر القديم والحديث والمعاصروالمعلومات العامة فى جميع نواحى الحياة


    تابع الاحزاب المصرية

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 51
    تاريخ التسجيل : 22/10/2007
    العمر : 58

    تابع الاحزاب المصرية

    مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء فبراير 03, 2009 3:26 pm

    ثم بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى تشكل وفد مصرى للمطالبة بالاستقلال وسرعان ما قامت ثورة 1919 م وظهر :
    1 - حزب الوفد حزب الأغلبية الذى مثل طبقات الشعب المختلفة والذى ظهر مع نجاح ثورة الشعب ضد الاحتلال 1919 م وزعيمه هو سعد زغلول زعيم الثورة وكانت له جرائد البلاغ والمصرى والوفد المصرى وكوكب الشرق
    ولكن سرعان ما تفكك الوفد وخاصة بعد الخلاف بين أعضاء الوفد المصرى [ وكان أغلبه من أعضاء حزب الأمة ] عندما انقسم الوفد ما بين سعد زغلول رئيس الوفد ، وعدلى يكن عضو الوفد من جانب آخر، حيث اعترض بعض الأعضاء على استبداد رئيس الوفد ، وانضمت الأغلبية لعدلى يكن وكانت النتيجة ظهور أحزاب جديدة خرجت من عباءة حزب الوفد لتعارض سياسة حزب الوفد وخاصة بعد وفاة سعد زغلول لهذا سميت أحزاب ما بعد وفاة سعد منها :
    2 – حزب الأحرار الدستوريين برئاسة محمد محمود باشا وعدلى يكن ويتشكل من طبقة الارستقراط وتكون سنة 1922 م وضم عدداً ممن اختلفوا مع سعد زغلول من قيادات الوفد من أمثال محمد محمود باشا ( الذى شكل وزارة فيما بعد عرفت بوزارة القبضة الحديدية لأنه عطل الحياة النيابية ثلاث سنوات قابلة للتجديد وحكم البلاد حكم مطلق وعطل الحريات السياسية الصحافة والاجتماعات والرأى ) ولعب الحزب دوراً في وضع دستور 1923 الشهير إلا أنه نفسه أول من انقلب عليه وعطله فى عام 1924 وألغى العمل به عام 1928وارتبط الحزب منذ نشأته بالملك والإنجليز وقدم نفسه على أنه البديل الجاهز للوفد وكان ظهور الحزب نتيجة تراكم خلافات بين سعد زغلول وعدد من أعضاء الوفد خلال المفاوضات مع الإنجليز . وتركزت هذه الخلافات علي كيفية إدارة المفاوضات وبصفة خاصة مدى المرونة فيها ، حيث كان هؤلاء الأعضاء أكثر ميلا الي المرونة والحلول الوسط بينما كان سعد زغلول أكثر ميلا إلى التشدد وقد استمد هذا الحزب أصوله الفكرية من حزب الأمة حيث ركز على مبادئ الحرية واتسم بالاعتدال السياسي الذي عرف به حزب الأمة وضم في عضويته كبار المفكرين والسياسيين أمثال أحمد لطفى السيد وطه حسين ، ومحمد حسين هيكل وغيرهم . وكلهم رموز معبرة عن الاتجاه الليبرالى الذى يؤمن بالحرية الفردية ويعتبر الفرد ركيزة المجتمع ويرفض أي تقييد لحريته السياسية أو الفكرية. وإن كان الحزب بحكم تركيبته الفكرية كان أقرب الي أحزاب النخبة المحدودة (مثله مثل حزب الأمة ) بخلاف حزب الوفد الذى كان حزبا شعبيا
    ومن قادة الحزب البارزين إبراهيم الدسوقي أباظة نائب رئيس الحزب الذى نادى بمشروع للضمان الاجتماعى لمكافحة الشيوعية . وكانت جريدة السياسة الناطقة بلسان الحزب وسياسته
    3– حزب الشعب أسسه إسماعيل صدقى باشا بعد أن حل البرلمان الوفدى وألغى دستور 1923 م وأعلن دستور 1930 الذى أعطى فيه الملك سلطات واسعة وتولى الحزب بعده عبد الفتاح يحيي باشا
    ثم حدثت انشقاقات أخرى داخل حزب الوفد بعد معاهدة سنة 1936 م على النحو التالى
    أ - الهيئة السعدية وكان تأسيسه بسبب انشقاق اثنين من أبرز قادة الوفد وهما أحمد ماهر ومحمود فهمي النقراشي . وكان هذا أول انشقاق لا يرتبط بخلاف علي القضية الوطنية وإنما بصراع علي النفوذ والسلطة داخل الحزب بعد توقيع معاهدة 1936 التي تصور البعض إنها أنهت النضال من اجل الاستقلال . وقد تشكلت الهيئة السعدية في أواخر عام 1937 بزعامة أحمد ماهر باشا ومحمود فهمي النقراشي الذي احتل منصب رئيس وزراء مصر في أواخر الأربعينيات وأعلن قيام الحزب بداية 1938 م . وحرص الحزب وقياداته علي تأكيد الانتساب إلي ثورة 1919 ، كما حرص النقراشي علي إظهار ارتباطه الوثيق بزعيم تلك الثورة سعد زغلول ، ومن هنا كانت تسميته بالهيئة السعدية وتسمية أعضائه بالسعديين . ووزارة الحزب السعدي سواء وزارة النقراشي أو إبراهيم عبد الهادي الذي جاء من بعده وقد قتل أحمد ماهر سنة 24 فبراير عام 1945 م وقتل محمود فهمى النقراشى 28 ديسمبر سنة 1948
    ب – حزب الكتلة الوفدية تأسس سنة 1942 نتيجة انشقاق السكرتير العام لحزب الوفد والرجل الثاني فيه مكرم عبيد خلال وجود الوفد في الحكم حيث ظهر الخلاف داخل هذه الوزارة ، وهو الخلاف الذي أدي الي إصدار مكرم عبيد الكتاب الأسود الذي اتهم فيه قيادة الوفد وبعض وزرائه بمخالفة القانون والتورط في ممارسات اعتبرها فاسدة وأسس هذا الحزب .
    جـ – الحزب السعدى أنشأه محمد عبد الهادى باشا منشقا على حزب الوفد برئاسة مصطفى النحاس متهما إياه بالانحراف عن مبادئ سعد زغلول قائلا أن حزبه هو حزب الليبرالية التى بدأها سعد زغلول
    وكان نائبه علي أيوب وكان الأديب الكبير عباس محمود العقاد كان من أنصار الحزب وصحيفة الأساس لسان حال الحزب السعدى
    د – الطليعة الوفدية : جناح ظهر داخل الحزب بين 1947 و1952، ذلك الجناح الذى تزعمه الرائد النقدي الشهير محمد مندور وضم إليه جبهة عريضة من شباب "الوفد"، أطلقوا على أنفسهم "الطليعة الوفدية". هذا الجناح كان يمزج أفكار الوفد الليبرالية بنزعة اشتراكية ورد النحاس عليهم بتدشين مشروع "القرش" الذي تبرع فيه كل مصري بقرش واحد لأخيه المصري (كان هذا القرش مجدياً في الأربعينيات!) ومشروع "الحفاء" الذي تبنى فيه النحاس شراء نعال وأحذية للمصريين الفقراء من حفاة الأقدام! ونجح النحاس في الإبقاء على الطليعة داخل حزبه دون انشقاق، وتقارب معهم وحاورهم ..
    وكتب المؤرخون عبارة شهيرة على هذه الانشقاقات هي (خرجت عناصر الثورة ودخلت عناصر الثروة).. أي بقيت عناصر جديدة لم يكن لها ماض وطني.
    وظهرت أيضا الأحزاب والتنظيمات السياسية الآتية :
    1 - أحزاب وتنظيمات ذات مرجعية دينية منها
    أ - الإخوان المسلمين وقد اجتذبت عناصر شبابية عن طريق المليشيات أي فرق عسكرية يرتدي فيها الإخوان المسلمين قمصان صفراء وكان الإخوان يعتبروا المرجعية الإسلامية هي أساس منطلقاتهم ثم ظهرت أحزاب دينية مثل
    ب - حزب الله جـ - حزب الآخاء د - حزب الإصلاح الإسلامى .
    هـ - حزب مصر الفتاة وهو حزب اشتراكى فى إطار مرجعية دينية إسلامية أيضا وكانت ميلشيات من الشباب أعضاء الحزب ترتدى قمصان خضراء
    2 – أحزاب وتنظيمات قامت على أساس يسارى وفكر شيوعى متطرف منها :
    أ - الحزب الشيوعى
    ب - حزب العمال الاشتراكي الشيوعي وأسسه النبيل عباس حليم وقيل أن القصر أراد ركوب موجة الحركة العمالية فأسس هذا الحزب الموالى له
    جـ - حزب الفلاح المصرى
    د - الحركة الديمقراطية .
    3 – أحزاب أبواق للسرايا وموالية كلية للملك
    أ - حزب الشعب
    ب - حزب الاتحاد الأول والثانى وقد ضعف دوره فى الحياة السياسية بعد انتخابات مايو 1926 م حيث خسر أغلب الدوائر التى ترشح فيها رجاله
    4 – أحزاب قامت بسبب السفور النسائى وحجة تحرير المرأة وكان الغرض منها حصول المرأة المصرية على مكتسبات مثل المرأة الأوروبية
    أ - حزب بنت النيل السياسى ب- الحزب النسائى الوطنى جـ - الحزب النسائى السياسي .
    كان هذا الوضع الحزبى خلال الفترة من 1922 حتى 1952 م ولكن :-
    عندما قامت ثورة 23 يوليو 1952 ألغت الأحزاب السياسية بإصدار قرار حل الأحزاب فى 16 يناير عام 1953 ثم عملت على سد الفراغ السياسى فأسست : -
    أ – هيئة التحرير 1953 م
    ب – الاتحاد القومى 1956 م
    جـ - الاتحاد الاشتراكى 1963 م
    وكان الشعار المتداول تحالف قوى الشعب العاملة وهو ما يظهر على ورقة العملة من فئة العشرة قروش الورقية ثم سمح الرئيس أنور السادات بتعدد الاتجاهات السياسية فحدث الآتى : -
    1 – في أغسطس عام 1974 أصدر الرئيس السادات ورقة تطوير الاتحاد الاشتراكي والتى دعا فيها إلى إعادة النظر في تنظيمه وهدفه وفي يوليو عقد المؤتمر القومي العام الثالث للاتحاد الاشتراكي وخلص إلى رفض التعدد الحزبى ووافق على تعدد الاتجاهات داخل الحزب الواحد فيما أطلق عليه بعد ذلك اسم المنابر" والتي وصل عددها إلى 40 منبرا ..
    ثم تمت الموافقة فى مارس 1976 م على الآتى :
    2 – تأسيس ثلاثة منابر هى
    أ – منبر اليمين ( الأحرار الاشتراكيين )
    ب – منبر اليسار ( التجمع الوطنى الوحدوى )
    جـ - منبر الوسط ( تنظيم مصر العربى الاشتراكى )
    ثم صدر قرار فى نوفمبر 1976 بتحويل هذه المنابر إلى أحزاب سياسية
    وفي يونيو 1977 صدر قانون تنظيم الأحزاب والذي يقضي بالتحول إلى النظام التعددي مع عدم إلغاء الاتحاد الاشتراكي الذي أعطيت له الكثير من الصلاحيات ومنها حق الموافقة على تأسيس الأحزاب الجديدة عبر المادة السابعة من قانون الأحزاب فيما قبل تعديل 1981. ثم اتبع الرئيس السادات هذه الخطوات بتأسيس حزب جديد أطلق عليه الحزب الوطني الديمقراطي ودعا من خلاله أعضاء حزب مصر الاشتراكي إلى الانضمام إليه وتولى رياسته .
    الأحزاب المصرية الموجودة الآن هى
    1 - الحزب الوطنى الديمقراطى الحاكم 2 – حزب العمل ( مجمد ) 3 – الحزب الناصرى 4 – حزب التجمع 5 – حزب الوفد ( مفتت ومشتت فى صراع الرئاسة بين محمود أباظة ونعمان جمعة ) 6– حزب الجيل 7– حزب مصر الخضر 8– حزب العدالة الاجتماعية 9 – حزب التكافل الاجتماعي 10 – حزب الغد ( مفتت مشتت ) 11 – الحزب الدستورى 12– حزب الأمة ( مفتت مشتت 13 – حزب مصر الفتاة 14 – حزب الوفاق القومى 15 – حزب مصر 2000 16 – حزب الشعب الديمقراطى 17 – حزب مصر العربى الاشتراكى 18 – حزب الأحرار ( مفتت مشتت ) 19 – الحزب الاتحادى الديمقراطى

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 8:23 am